مايا يزبك: كانت نجوى تُرافقني في حفلاتي وتضع لي الـ MAKE UP وتقول لي: "أيمتى بدّي صير متلك؟!"

استقبل الدّكتور عماد عبيد في برنامجه الأسبوعي "العمر مشوار" الفنّانة مايا يزبك وبعد غياب عن الاطلالات الإعلاميّة تحدّثت وعاتبت وكشفت أسرارًا كثيرة وتفاجأت...

مايا تحدّثت عن طفولتها المُرّة عندما اضطرّت أن تبتعد عن والدتها وعاشت في مدرسة داخليّة مع شقيقها باسم وقالت: "الدنيا مُرّة بلا إمّ!" وتذكّرت ايّام الفنّ الجميل وقالت: كانت هناك بساطة وصدق واحترام كما تذكّرت أغنية "حبيبي يا عيني" التي كتبها والدها الرّاحل جورج يزبك وضحكت وقالت عندما سمعتها أنا وباسم ضحكنا فردّ والدي: "بابا سكروا تِمكُن شو فهّمكن بالفنّ" وأضافت: والدي صنع نجومًا كباراً (طروب، ميّادة، جورج وسّوف، نهاد طربيه...) وانضمّ الفنّان نهاد طربيه من فرنسا وأثنى على صوت مايا وقال:"تحيّة وفاء لروح الكبير جورج يزبك الذي كتب أكثر من 3000 أغنية، تذكّر مواقف كثيرة وقال: الكبار يغيبون عنّا ولكنّنا نتذكّرهم بالخير، وختم مداخلته: سأعود إلى لبنان وسأغنّي وأغنّي وأخبر...

مايا تحدّثت عن سبب غيابها عن السّاحة الفنيّة وقالت: أنا ظلمتُ نفس، أندم لأنّ الأيّام تحتاج إلى القوّة وأنا كنت خجولة وضعيفة... وعن آل يزبك قالت: هم أقربائي، أمير ساعدني قدر إمكانيّاته كي أعود إلى السّاحة وقف بقربي ولكن بكلّ صدق: لا أملك مصاريف الإنتاج وبيع أغنياتي ودعمها على الإذاعات والتلفزيونات!

أعطِ صفة لـ:

-سيمون أسمر: صانع النّجوم

-صباح: مثابرة

-سميرة توفيق: مُشرقة

-جورج وسّوف: عملاق الفنّ

-ماجدة الرّومي: زهرة الفنّ الجميل

-ماري سليمان: ألماسة

-وائل كفوري: عظيم ومميّز

-هيفا وهبي: poupée

-وائل جسّار: نجم كبير

مايا تحدّثت عن ألبوم السيّدة فيروز الجديد وقالت بكلّ عفويّة: فيروز ما زالت موجودة، أكيد أغاني الماضي كانت أجمل ولكن لا يُمكن أن ننسى أنّ اليوم السيّدة فيروز في صوتها وجع في الماضي كانت أقلّ همومًا وأكثر براءة في صوتها! وعندما سألها د. عماد عن نجوى كرم قالت: نجوى مُجتهدة جدًّا، أنا أكبر منها بسنة أو سنتين، كانت نجوى تُرافقني في حفلاتي وتضع لي الـ MAKE UP وكانت تقول لي دائمًا: "أيمتى بدّي صير متلك ومتل داليدا رحمة؟!" واجتهدت ووصلت إلى مكانٍ رائع.


مايا تحدّثت عن "العمر مشوار" واثنت على على هذا اللقاء وقالت: هذا تكريم بحدّ ذاته، وجودي مع إعلامي راق يُدعى عماد عبيد وفي إذاعة مُحترَمة إذاعة لبنان الثقافة هو التكريم الذي لم أحظَ به، وانضمّ إلى الجلسة شقيقها العازف باسم يزبك وتحدّث عن الوضع الفنّي المُستشري اليوم وقال: فنّ اليوم لم يعد يحتاج إلى أمثال مايا، وختم وقال: قيل لي إنّ والدي سيُكرّم من قِبَل رئيس الجمهوريّة ولا أعلم ماذا حصل ليؤجّل تكريم من أعطى الكثير للفنّ اللبناني؟!"