محمّد المجذوب: ناصيف زيتون حبيبي وابن بلدي ويستحقّ النّجاح

من أجمل الأصوات بشهادة الكثيرين، حامل لقب THE X FACTOR، النّجم السّوري محمّد المجذوب حلّ ضيفًا على إذاعة لبنان الثّقافة حيث استقبله الدّكتور عماد عبيد بلقاءٍ خاصّ تحدّث فيه بصراحة وعفويّة...

عن بلده الأمّ سوريا تكلّم وقال: السّوري إنسان مميّز، مثقّف، مُسالم وليس أبدًا كما يُصوَّر، وقال: أنا مُتفائل ولديّ ثقة بأنّ سوريا ستعود كما كانت وأفضل وأحييت أجمل السّهرات في بلدي... محمّد افتخر بهويّته وأعترف أنّه يحضّر أغنية جديدة للمنتخب السّوري مع الفنّانة نانسي الزعبلاوي.

عندما سأله د. عماد عن أغنية ANGELINA  واسمعه جزءًا منها تأثّر محمّد وقال: كثيرون ظنّوا أنّها أغنية لابنتي ولكن الحقيقة انّ صديقًا لي رُزق بطفلة وأطلق عليها اسم "أنجلينا" وأحبّ أن يُخصّص لها أغنية وكانت هذه الأغنية من أعماق قلبي.

أعطِ صفة لـ:

-وائل كفوري: فنّان كبير

-رشا الزّين: حبيبتي

-صباح فخري: لا يتكرّر

-دريد لحّام: سبب الضّحكة

-ناصيف زيتون: فنّان رائع

وهنا أسمعه د. عماد ما قال عنه ناصيف في لقاء سابق حيث اثنى على صفاء صوت محمّد واعتبر أنّه يرسم خطًّا خاصًّا به فعلّق محمّد: حبيبي، ابن بلدي ويستحقّ النّجاح وغنّى أغنية "مجبور" وقال: ناصيف خيّي.

محمّد تحدّث عن المحاربة التي تعرّض لها وقال: لا أعلم إن كان بعض الفنّانين يخافون من وجودي على السّاحة، وعندما سأله د. عماد غن كان سيصبح نجم سوريا الأوّل أجاب: بعد سلطان الطّرب جورج وسّوف لا يوجد نجم أوّل غيره وعلّق على ما نصح به وائا جسّار باعتزال الفنّ وقال محمّد: أنا أُغالط وائل أبو وديع يجب ان يُغنّي ويُسلطن واقفًا كان أم جالسًا لا يهمّ المهمّ أن يُغنّي ويُطرب!

نعم أم لا؟

-كي تنجح اليوم لا بدّ من تقديم تنازلات؟ نعم

-مع الزواج المدني؟ لا

-يحزّ في نفسي وضع اللاجئين السّوريّين؟ نعم

-سأمثّل؟ نعم

-عريس 2018؟ نعم

-جمّعت ثروة؟ نوعًا ما

-هناك Veto  عليّ؟ نعم

-المشكلة تكمن بالانتاج؟ نعم

-سأغنّي لعيد الأمّ؟ نعم

-شركة روتانا خدمتني؟ لم تكمّل معي بالطّريقة الصّحيحة.


من أفضل؟

-فنّان؟ وائل كفوري، ملحم زين...

-فنّانة؟ شيرين عبد الوهاب

-ممثّل؟ قصي ، باسل، باسم، أحمد حلمي، محمد رمضان... وأهمّهم بسّام كوسا

-ممثّلة؟ منى واصف

-مسلسل درامي؟ الحرباية، الهيبة، الغربال، زوال...


عن الجوائز تحدّث محمّد وقال: "مش حرام "الله شو بحبّك" ما تاخد جائزة؟!" واضاف: قلت في هذا اللقاء ما لم أقله في حياتي، ولم أرد أن ينتهي الحوار وختم: أغنية الأمّ كتبتها ولحنّتها وسأغنّيها بنفسي ومن قلبي، كما أحضّر لأغنية جديدة وأعمال وسفر وجولة...