أنطوني توما في Walk Away أداء ملفت وممتع

أطلق الفنان أنطوني توما أغنيته المُصوّرة "Walk Away" وذلك بالتعاون مع شركة "Universal Music MENA".استمرّ تصوير الأغنية على مدى يومين في ضواحي بيروت والشوارع الشعبيّة في طرابلس، وذلك تحت إدارة المخرجة إنغريد بوّاب.وجاءت الفكرة لتُحاكي رؤية توما، وإصراره على الحفاظ على هويّته، ومُخاطبة جمهوره بصورة لبنانيّة على الرغم من غناءه بلغة مُختلفة عن لغته الأمّ.وعن أجواء تصوير العمل قال أنطوني:"تنفيذ الفكرة شكّل تحدّ كبير بالنسبة إلى فريق العمل، بخاصّة أنّ كلّ المشاهد التي تضمّنها الكليب صُوّرت على طريقة تلفزيون الواقع من دون سابق تحضير، ومع أشخاص صودف مرورهم في أماكن التصوير فتجاوبوا بعفويّة أضفت الكثير من المرح والإيجابيّة على مضمون الكليب".وعن مضمون الكليب قال أنطوني :"أردت حمل صورة لبنان بواقعيّة إلى أيّ مكان ستنتشر فيه هذه الأغنية. وحرصت على الإبتعاد عن المظاهر البرّاقة وعن أيّ تسطيح أو تعليب يحصر الناس بطبقة مُعيّنة، فابتعدت كلّ البُعد عن السيّارات الفخمة والنساء المُغريات، لأنقل صورة أكثر واقعيّة وبساطة وإيجابيّة عن لبنان".تجدر الإشارة أنّ نجم ستار أكاديمي في نسخته الأولى محمّد عطيّة، وهو صديق مُقرّب لأنطوني، جاء خصيصاً من مصر للمُشاركة في الكليب وسجّل إطلالة عفويّة في أحد مشاهده.