ماذا يحصل في مسرح المدينة؟

ما إن أعلنت الفنانة مايا دياب عبر حسابها الخاص على أحد مواقع التواصل الإجتماعي أنها ستحيي حفلاً في مسرح المدينة في 15 أيار المقبل حتى انهالت التعليقات وأثير الجدل حول الحفل، بخاصة أن كلفة بطاقة الحفل تم تسعيرها بـ300 ألف ليرة، في حين لم يتعد سعر البطاقة لأي مسرحية عرضت في مسرح "المدينة" أكثر من 45 الف ليرة.الممثلة اللبنانية ندى أبو فرحات كانت لها وجهة نظر على حفل دياب في مسرح المدينة حيث نشرت صورتين الأولى لإعلان الحفل والثانية لها على خشبة المسرح وهي تؤدي أحد الأدوار وعلقت عليهما بالآتي:("النجمة" ندى أبو فرحات بتبق الدم والعرق على خشبة المسرح من دون"تخت شرقي" بـ35000 سعر البطاقة، وبتعمل عروض لطلاب الجامعة بـ10000.هيدا سعر عرق الجبين.بس إذا "التخت الشرقي" بعليلي سعري للـ200$ بالبطاقة الوحدة، إي بلالي هالعرقات").من ثم أعادت نشر صورة الإعلان الخاص بحفل دياب وعلقت عليها بالآتي: دعما لهيدا المسرح فقط.أما صفحة مسرح المدينة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي فقد ردت على كل الإنتقادات حول استضافة مايا دياب، وأكدت أن دياب ستحيي الحفل من دون مقابل وأن أسعار البطاقات ستكون لدعم المسرح وبقائه، وجاء الرد على الشكل الآتي:"لنا الشرف ان نستقبل النجمة مايا دياب التي قدمت هذه الامسية الفنية دون مقابل لدعم حفلنا السنوي لجمع تبرعات لتغطية ديوننا السنوية. هذه الديون التي يحمل مسرح هذه المدينة وحده حيث لا يغطي الدعم الحكومي ربع الميزانية السنوية . فلولا هذا الحفل السنوي لإضطرارنا لرفع إيجار المسرح وسعر البطاقات على مدار السنة لتغطية النفقات. هذا الحفل يحدث سنويًا وقد أحياه مسبقًا أعرق الفنانين كعاصي الحلانيونجوى كرمولطيفةالتونسية. فشكرًا لكل من يدعم مسرحنا بشراء تذكرة سعرها يحمل حبه لنا مرة واحدة في السنة كي يساعد غيره ليدخل مسرح المدينة بتذكرة سعرها يناسب رواد المسرح من تلاميذ و فنانين و ممثلين.أهلًا و سهلا فيكن بمسرح المدينة ب 15 أيّار و كل يوم عمدار السنة".