بعد الـ MTV تيلي لوميار توضّح

بعد ما أثير عبر مواقع التّواصل الاجتماعيّ حول فيلم "يسوع" الذي عرض على شاشةمحطّة mtvاللّبنانيّة، وإثر البيان الذي صدر عن إدارة الـ mtv ذاكرًا أنّ الفيلم قد عُرض علىتيلي لومياروتمّت مراقبته من قبل المركز الكاثوليكيّ للإعلام، تذكّر إدارة تيلي لوميار أنها لطالما التزمت بعدم عرض أيّ برنامج  يسيء إلى أيّ دين كان وهي محطة تلتزم بالرقابة الذاتيّة، وجئنا بهذا البيان لنوضح أنّ تيلي لوميار ونورسات لم تعرض هذا الفيلم الذي مدّته 3 ساعات بل عرضت فيلمًا ممنتجًا مدّته 45 دقيقة لا يتعارض مع العقيدة المسيحيّة، ولم تتلقَ أي ردود فعل سلبيّة من المشاهدين.  لذلك، تطلب المحطّة من جميع المعنيّين عدم زج اسم تيلي لوميار أو نورسات توضيحًا أو تلميحًا في أيّ من البيانات الإعلاميّة وفي ما يتم تداوله على مواقع التّواصل الاجتماعيّ وهي كونها محطة دينيّة مرتبطة بالكنيسة تستغرب أن يتّهمها أحد بأمور تخصّ العقيدة المسيحيّة خاصّة من قبل محطات سياسيّة وتجاريّة.