بن أفليك: ليس هناك ما يُخجل!

أعلن النجم بن أفليك أنه أتمّ فترة العلاج من الإدمان على الكحول، وقال: “أريد أن أكون أفضل أب بقدر ما أستطيع”.وأشار أفليك إلى أنّه شيء تعامل معه في السابق وسيستمرّ في مواجهته، وقال: “أريد أن يعرف أبنائي أنه ليس هناك ما يُخجل في الحصول على مساعدة عندما يحتاجها المرء”، وختم قائلاً: “أريد أن أكون مصدر قوة لأي شخص يحتاج إلى المساعدة”.وكان لافتاً أنّ أفليك وجّه شكراً خاصاً لزوجته السابقة جينيفر غارنير التي وصفها بـ”شريكته في الأبوّة”.