حقيقة صادمة يكشفها طبيب مايكل جاكسون تتعلّق بأولاده

أعلن طبيب Michel Jacksonالسابق Conrad Morayn أنّه يمتلك معلومات سريّة جداً تتعلق بأولاد مغنّي البوب الثلاثة. فبعد إدانته بالسجن لمدة 4 سنوات بتهمة القتل غير المتعمّد، لم يكفّ الطبيب عن إطلاق الشائعات المرتبطة بحياة آل Jackson.وفي آخر ظهور إعلامي له، ادعى أنّ المغني ليس الوالد الحقيقي لأولاده Prince وParis وBlankit. إلا أنّه رفض كشف المزيد من المعلومات تاركاً هذا الأمر للأبناء أنفسهم وقال: "أحترم الأولاد وأشعر بالحذر تجاه أي معلومة قد تسيئ إليهم. أعرف النسب البيولوجي لكلّ منهم... ورغم ذلك، أترك لهم أمر التحدّث عن ذلك. فإذا قالوا لي، بعد أن يكبروا أنّهم أصبحوا مستعدين لمعرفة الحقيقة... يمكنني أن أتكلّم عن هذه القضية".  يُذكر أنّ Morayn الذي مُنع من ممارسة مهنة الطب بعد وفاة Jackson، ليس الشخص الوحيد الذي ادعى معرفة هوية أولاده. فقد سرت سابقاً شائعات أشار بعضها إلى أنّ الطبيب Arnold Klein والممثل Mark Lister هما الأبوان الحقيقيان.