براد بيت محطّم نفسياً

كشفت تقارير صحفية أن النجم العالمي براد بيت Brad Pitt دخل في حالة من الحزن والإنكسار خلال يومي الكريسماس ورأس السنة، إذ حاول جاهداً التعامل مع حقيقة عدم قدرته على الإحتفال مع أطفاله.ونشر موقع msn عن الممثل قوله: "هذا أسوأ موسم أعياد مررت به في حياتي".وصرّح مصدر مقرب من براد بيت لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أن الممثل حالياً يمر بحالة حزن واضحة، إذ أنه افتقد بشدة وجود أطفاله معه في الميلاد وبداية العام الجديد.وأضاف المصدر قائلاً: " الزيارات الخاضعة للإشراف هي لبراد بمثابة الجحيم المطلق، إذ أنه انهار في البكاء العديد من المرات، ولم يعد يشعر بالخجل من البكاء".وتابع: "براد أصبح الآن مُحطماً، فهو يشعر أنه تعرَّض للخيانة من قبل المرأة التي لا يزال يحبها حتى الآن. وعلى الرغم مما حدث بينهما، إلَّا أنَّ براد ما زال يفتقد أنجلينا بشدة".كما نقل المصدر إصرار براد بيت على استعادة أبنائه خلال عام 2017 مهما كلفه الأمر من الحواجز المهينة التي قد يجبره النظام القانوني على عبورها.