سيلين ديون توقف حفلها الموسيقي لنعي والدتها!

شهدت النجمة العالمية، سيلين ديون أصعب أيام حياتها بوفاة والدتها عن عمر يناهز 92 عامًا في وقت متأخر من ليلة الخميس في مونتريال.إلا أن ذلك لم يمنعها من تفويت أدائها الموسيقي، امتثالا لرغبة والدتها، فقطعت النجمة البالغة من العمر 51 عامًا حفل ليلة الجمعة في ميامي للحديث عن والدتها تيريز تانجواي ديون.وقدمت النجمة الكندية عرضًا مشحونًا عاطفيًا أمام حشد ممتلئ في أمريكان إيرلاينز أرينا، والذي تضمن توقفًا مؤقتًا للتحدث عن وفاتها.وقالت: "أنا متأكدة من أنكم سمعتم أخبار وفاة والدتي في وقت مبكر من صباح هذا اليوم"، لتصدر أصوات تنهد جماعي بصوت عالٍ من الجمهور.ثم تغيرت النبرة الحزينة إلى هدير من الهتافات، ثم طمأنت الجماهير: "لكنني على ما يرام ونحن جميعا بخير"، وبعد أن قاومت الدموع، واصلت ديون الحديث عن كيف كانت والدتها مريضة لفترة طويلة وأن العائلة كانت تعرف أنها لن تبقى معهم لفترة أطول.