امرأة تدخل في غيبوبة بسبب قطة

دخلت سيدة بريطانية تُدعى «Cherley Haier» في غيبوبة بعد أن خدشتها قطتها، ولم تكن الصدمة العنصر الذي أدخل المرأة في غيبوبة بل بسبب بكتيريا دخلت إلى جسمها وأدّت إلى ذلك. كانت المرأة البالغة 65 من العمر تعمل في حديقتها عندما خدشت القطة يدها ما تسبب في دخول بكتيريا سامة إلى جسمها. وبالتالي، شعرت بدوار وفقدان الشهية وآلام في عضلاتها. وبعد بضعة أيام، بدأ ذراعها يميل الى اللون الاسود.وتبيّن أنّ السيدة أصيبت بمرض وفشل الأعضاء الداخلية والالتهاب الرئوي والتهاب ، بعد أن نُقلت إلى المستشفى.واضطر الأطباء لوضع المرأة في غيبوبة اصطناعية لمدة خمسة أيام وقطع جزء من ذراعها التالف. وبعد استيقاظها من الغيبوبة صرّحت Cherley: «لم تكن القطة لطيفة أبدًا وكانت تهاجمني دائماً، وعندما كبرت زادت عدوانيتها..  بعد ما حدث، لا أود رؤيتها مجدداً». وبعد خروجها من المستشفى، أعطت القطة لإحدى بناتها.