اختفاء فيروس الإيدز من ثالث مريض في العالم

بعد يومين من تسجيل شفاء ثاني مريض من فيروس الإيدز (نقص المناعة المكتسب)، أعلن باحثون "احتمالية" شفاء ثالث مريض في العالم من المرض القاتل.وأفصح الباحثون عن قرب شفاء صاحب الحالة الثالثة، وهي لرجل ألماني، معروف بلقب "مريض Doseldorf"، في مؤتمر طبي في مدينة Seattle الأميركية.وبعد ثلاثة أشهر ونصف من الأدوية المضادة للفيروسات، وتحليل عينات من أمعائه وغدده الليمفاوية، لم تظهر أي عدوى بفيروس نقص المناعة المكتسب للحالة الثالثةوعلى الرغم من أن الأطباء متفائلون بشأن حالة المريض، من السابق لأوانه معرفة ما إذا كان قد شفي أم لاوكان المشترك بين حالات الشفاء الثلاثة عملية زرع نخاع عظمي من متبرعين لديهم طفرة نادرة في الجين المسؤول عن تكوين مستقبل  في خلايا T-Cells المناعية، المقاومة لعدوى الإصابة بالفيروس.غير أن عمليات الزراعة هذه معقدة وباهظة الكلفة وفي غاية الخطورة على المرضى إذ قد تؤدي إلى الوفاة.ويتيح التقدم الطبي رصد الإصابة بالفيروس مبكرا، ويمكن للأدوية الجديدة السيطرة عليه، كما أن هناك سبلا لمنع انتشاره.غير أن 37 مليونا لا يزالون مصابين بالفيروس.