خطر ربطة العنق على جسم الإنسان

ترمز ربطة العنق في الغالب إلى أناقة الرجل كما أنها تجعل مَن يرتديها يحظى باحترام ووقار في مقرّ العمل، لكنّ هذه الأناقة والمهنية لا تخلوان من تبعات صحية، بحسب خبراء.وقام باحثون  بدراسة آثار ارتداء ربطة العنق، فوجدوا أنها تؤثر بشكل سلبي على تدفق الدم إلى دماغ الإنسان، وأظهرت النتائج أنّ دماغ الشخص الذي يرتدي ربطة العنق يستقبل الدم على نحو أقل بـ 7.5 في المئة مقارنةً بالشخص الذي لا يضع ربطة عنق.واعتمدت الدراسة على عيّنة من 15 رجلاً يرتدون ربطة العنق و15 آخرين لا يرتدونها، ثم أجرت لهم فحوصات عبر استخدام أجهزة الرنين المغناطيسي لأجل قياس تدفّق الدم إلى الرأس.وربط الباحثون هذا التراجع في تدفّق الدم إلى تضييق ربطة العنق على ما يُعرف بـالشرايين السباتية التي تتولّى عملية نقل الدم إلى الدماغ.ولا يشكّل تراجعُ تدفّق الدم 7.5 في المئة خطراً قاتلاً، لكنّ الأشخاص المدخّنين أو مَن يعانون ارتفاعاً في ضغط الدم قد يتضرّرون من هذه النسبة فيصيبهم الدوار أو الغثيان. واعتمدت الدراسة على عيّنة من 15 رجلاً يرتدون ربطة العنق و15 آخرين لا يرتدونها، ثم أجرت لهم فحوصات عبر استخدام أجهزة الرنين المغناطيسي لأجل قياس تدفّق الدم إلى الرأس.

وربط الباحثون هذا التراجع في تدفّق الدم إلى تضييق ربطة العنق على ما يُعرف بـالشرايين السباتية التي تتولّى عملية نقل الدم إلى الدماغ.