ملكة جمال مطلقة ولها إبن فخسرت اللقب

اكتشف الصحفيون، بعد يومين فقط من انتهاء المسابقة ان ملكة جمال أوكرانيا لعام 2018 فيرونيكا ديدوسينكو مطلقة ولها ابن عمره 4 سنوات واسمه ألكسندر. وهذا يتعارض مع قواعد المسابقة الوطنية ومسابقة ملكة جمال العالم التي ستقام في الصين خلال شهر كانون الأول/ديسمبر المقبل.وفي تعليق من إدراة المسابقة قالت فيكتوريا كيوس، المديرة التنفيذية لمسابقة ملكة جمال أوكرانيا: "إنها قصة مؤسفة للغاية. لقد وقعت ديدوسينكو على العقد، ووافقت على شروطه. لقد استهزأت بالقوانين وكذبت علينا، لذا استبعدناها".وأضافت إلى أن السماح لها بالمشاركة في مسابقة ملكة جمال العالم يمكن أن يؤدي إلى إقصاء أوكرانيا منها.إلا أن فيرونيكا رفضت إستبعادها وسحب اللقب منها ووجهت شكرها للجمهور الذي دعمها في حين تعهد صديقها الحالي، رجل الأعمال المعروف، غينادي كوروشكا، من خلال حسابه بإطلاق "معركة لتغيير هذه المفارقة التاريخية"، التي يعتبرها الحبيبان "عنصرية أو قائمة على التمييز".وكان قرر المنظمون سحب الجائزة المالية البالغة 10 آلاف دولار منها، دون المطالبة بتعويض النفقات المدفوعة عليها. كما تم تحديد موعد إعلان الفائزة الجديدة، يوم الأحد المقبل 29 أيلول الجاري.