الكوليرا تضرب زيمبابوي وإعلان حالة الطوارئ

أعلنت وزارة الصحة في زيمبابوي، حالة الطوارئ في العاصمة هراري، إثر وفاة 20 شخصًا جراء إصابتهم بوباء الكوليرا، خلال الأسبوع الماضي.
وأفادت الوزارة، عبر بيان على "تويتر"، بأن الأسبوع الماضي شهد تسجيل أكثر من 2000 إصابة بالوباء، توفي منهم 20 شخصًا.
وأن ما تسبب بانتشار الوباء هو معاناة المدينة، على نطاق واسع، من انسداد المجاري.
وتابع أنه تم الإبلاغ عن تلك المشكلة منذ شهرين، إلا أن عملية إصلاحها لم تبدأ بعد.
وشهدت زيمبابوي أكبر تفش للكوليرا عام 2008 في ظل أزمة اقتصادية، لقي فيه أكثر من أربعة آلاف شخص مصرعهم، من أصل 40 ألف مصاب.
و"الكوليرا" مرض يسبب إسهالاً حادًا يمكن أن يودي بحياة المريض خلال ساعات إذا لم يلتق العلاج، وخصوصًا الأطفال الذين يعانون من سوء التغذية.