نيللي مقدسي غير كلاسيكية

تواصل الفنانة اللبنانية نيللي مقدسي خلال الفترة الحالية الاستماع الى سلسلة من الاغاني الجديدة مع اكثر من شاعر وملحن لبناني وتصرّ على ايجاد اغنية غير كلاسيكية او تقليدية انما تشبهها وتشبه لونها الغنائي الذي اختارته منذ بداياتها وغامرت بالتمسك به.ويأتي ذلك أيضاً ضمن حرصها على تقديم الأفضل كي ترضي جمهورها الذي ينتظر جديدها بفارغ الصبر والذي وعدته في اكثر من لقاء صحفي مؤخراً انها لن تتأخر في اصدار اغنيات منفردة جديدة انما التأخير هو بسبب صعوبة البحث عن لونها الغنائي المفضل وايجاد اغنية تناسبها في ظل "الموجة" الغنائية الرائجة حالياً والتي تضع معظم الفنانين في خانة فنية واحدة.وكان آخر أعمال مقدسي أغنية وكليب "هلا هلا" التي لا تزال تحقق نجاحاً ملحوظاً إذ تخطى عدد مشاهيدها عبر "يوتيوب".