دراسة تحاول اكتشاف دوافع "عنف البشر"

كشفت دراسة حديثة، أن فئران تجارب أصبحت أكثر عنفا بعد حقنها بأجسام مضادة من دم أشخاص تورطوا في جرائم قتل واغتصاب، وهو ما يعيد النقاش مجددا حول دوافع الجريمة لدى البشر.ولاحظ الباحثون أن الفئران أصبحت أكثر عدوانية تجاه بعضها البعض، بخلاف ما كانت عليه في وقت سابق، وهو ما يظهر تأثرها بالحقنة البشرية.ويقول الباحث المشرف على الدراسة، إن النتائج التي تم التوصل إليها تجعل من الممكن الاعتماد على الأجسام المضادة لدى الإنسان لكشف ميوله إلى ارتكاب الجريمة.