بعد 61 عاماً من حياة زوجية سعيدة... توفيا في اليوم نفسه!


بعد 61 عاماً من الزواج والعيش المشترك بسعادة، توفي زوج (86 عاماً) وزوجته (83 عاماً) وفاة طبيعية في اليوم نفسه، بعاصمة نيوزيلندا. ولكن هل يزداد احتمال الموت بسبب "انكسار القلب" على فراق الحبيب؟توفيت المرأة Roth بعد وقت قصير من نقل زوجها Peter إلى المستشفى وبعد تسع ساعات من وفاتها توفي زوجها أيضاً.ورأت ابنتهما أنه من الجيد أنهما رحلا معاً، لأنه ليس لأحدهما أن يتصور حياته من دون الآخر، ولو كان رحل أحدهما فقط لكانت الحياة ضاقت بالآخر إلى درجة الضياع.وقد أظهرت دراسة أجريت عام 2013 أن احتمال موت شريك الحياة - بعد عيش مشترك فترة طويلة - يزداد بمقدار 30% في أول ثلاثة أشهر من موت شريك الحياة الآخر، وربما يعود ذلك إلى الضغوطات النفسية الشديدة.