اكتشاف عضو جديد في جسم الإنسان

اكتشف أطباء أميركيون عضوا جديدا في جسم الإنسان يحمي الأعضاء من التلف الناتج عن الحركة. وأن أطباء في الولايات المتحدة اكتشفوا شبكة من القنوات المجهرية في النسيج الضام، مليئة بالسوائل.وتؤدي هذه القنوات المجهرية وظيفة النوابض المرنة لحماية أعضاء الجسم المختلفة من العطب أو الضرر عند الحركة.ووجد العلماء هذه القنوات المجهرية في جميع أعضاء الجسم تقريبا. وتحتوي هذه "المجاري المائية" الصغيرة على خمس إجمالي سوائل جسم الإنسان وفقا للبيانات الأولية.ويعتقد العلماء أيضا أن هذه القنوات مرتبطة بانتشار الأورام الخبيثة في الجسم، لذلك ركزوا على دراسة محتوياتها أملا في العثور على آلية جديدة للتشخيص المبكر لأمراض السرطان.